رجل مر من هنا - قصة كفاح '3

يمكنك الإطلاع علي الجزء الأول رجل مر من هنا - قصة كفاح '1 والجزء الثاني رجل مر من هنا - قصة كفاح '2

بوصلوله إلي الخرطوم أدرك كيرا أن حلمه بات أقرب إليه أكثر من أي وقت مضي ، خصوصا بعد معرفته بوجود مطار بالخرطوم يمكنه منه أن يطير إلى أمريكا وليس عليه أن يواصل حتي الأسكندرية ، ويقول كيرا في مزكراته " أثناء رحلتي في تنزانيا رايت طائرة في الجو ففزعت لأنها المرة الأولي التي أري فيها طائرة ولم أعرف ما هي لا عندما وصلت للخرطوم وعرفت أن السفن ليست الوسيلة الوحيدة لقطع البحارات بل يمكنني ببساطة أن أطير فوقها !! ".

توجه كيرا إلى السفارة الأمريكية بالخرطوم من أجل إستخراج تاشيرة طالب لدخول الولايات المتحدة ولكن نائب القنصل أنذاك (إيميت كونسون ) أخبره أنه يجب عليه أن يملك مبلغاً معيناً من المال من أجل الحصول علي التاشيرة ، ولكن نائب القنصل تعاطف مع قضية كيرا فقام بنفسه بمخاطبة المعهد (سكاجيت فالي) طالباً منهم مساعدة كيرا ، فقام طلاب المعهد بجمع التبرعات لكيرا الذي كان يدرس الجبر في تلك الفترة في المركز الأمريكي للمعلومات بالخرطوم.
ركب كيرا الطائرة مغادراً الخرطوم في بذلة فاخرة قدمها له السفير الأمريكي شخصياً ولم يكن يعرف أن طناً من المراسلين ينتظرونه في مطارات نيويورك وواشنطون العاصمة وسياتل.
والسبب في شهرة كيرا قبل وصوله إلى الولايات المتحدة مراسل صحفي تابع لمجلة التايم إلتقي بكيرا في الخرطوم ، وحكي له كيرا حكايته   كاملة كما قال له " عندما أعود إلى مالاوي سوف أعمل في مجال التعليم ، سادخل عالم السياسة وأرشح نفسي رئيساً ثم أخسر الأنتخابات وأعود للتعليم لأن التعليم لا يفشل إطلاقاً".
أحد الصحفين أخبره أن عائلة أمريكية تبرعت بإستضافته ، كما تبرع بإيصاله الي ماونت فالي وعندما وصل كيرا إلى المعهد وجد كل الطلاب عند البوابة وقد خرجوا لتحيته وفي اليوم التالي عنونت الصحف "LONG TREK TO GLORY OR DEATH ENDS".
بعد سنته الأولي في أمريكا أصبح كيرا شخصية مشهورة وقام بجوله في أمريكا حصل بعدها علي منحه دراسية بقيمة 1000 دولار أمريكي.
بدأ كيرا دراسته بالفيزياء ولكنه تحول إلي العلوم السياسية  وأثناء دراسته نشر عدة مقالات بالصحف الأمريكية وبعد تخرجه عام 1965 عاد إلي مالاوي بصحبة صحفي ليشهد إستقلالها وعندما عاد لقريته أخبره أهله أن عليه أن يبقي ويتزوج ولكنه غادر إلي بريطانيا حيث درس بجامعة كامبريدج.
نشر كيرا مزكراته بعنوان I Will Try عام 1967 تلتها عديد الروايات السياسية والأجتماعية التي لأقت نجاحاً منقطع النظير.
تلك كانت قصة رجل قاتل الجهل والفقر وتحدي المستحيل وقال لنفسه كما عنون مزكراته I Will Try

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

إسقط ولكن قف بعدها !

نعم هنالك مشكلة

صاحب العبائة الوردية